مجوهرات وساعات

بوفيه في المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية 2019

ساعة Recital 26 Brainstorm Chapter One
 -إطار ساعة ديمييه Writing Desk
-قرص متّخذ شكل مروحة دافعة
-ظهر علبة مصنوع من الـّيتانيوم والياقوت
-ساعة مقاومة للماء حتّى عمق 30 متر
-حركة يدويّة التّعبئة
-إحتياطي طاقة يدوم 10 أيّام
-وظائف:ضبط السّاعة والدّقيقة والثّواني على التّوربيون، مؤشّر تاريخ كبير، ومؤشّر إحتياطي الطّاقة، مؤشّر نصف كرويّ لأطوار القمر

أضفت علامة السّاعات الرّاقية بوفيه رونقاً خاصّاً على المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية بمشاركتها هذه السّنة، كاشفةً عن تشكيلة من السّاعات الإستثنائيّة جدّاً التي تجسّد تاريخها العريق في مجال التّصاميم الفخمة.

رحّب المعرض السّويسريّ المقام في جنيف بنخبة العلامات الصّانعة للسّاعات مثل أي دبليو سي شافهاوزن وغروبيل فورسيه وبياجيه وغيرها الكثير. واختتمتْ بوفيه هذا الحدث الذي امتدّ على أربعة أيّام بأسلوب راقٍ جدّاً إنطبع في أذهان محبّي السّاعات الآتين من كلّ أنحاء العالم. لطالما إشتهرت بوفيه بحسّها الإبتكاريّ وتخطّيها العوائق بحبّها للرّقيّ وإبداعها واستخدامها التّكنولوجيا المتطوّرة والاهمّ من ذلك طبعاً، خبرتها العريقة في مجال السّاعات. وكشفت الدّار عام 2016 النّقاب عن ساعة Shooting Star Tourbillon المعروفة أيضاً بكونها أوّل ساعة من مجموعة حصريّة تجسّد علم الفلك. أمّا في عامي 2017 و2018، فأطلقتْ الدّار ساعتين جديدتين أيضاً تتّسمان بصفات تقنيّة رائدة وطرق جديدة لقياس الوقت. ما يذكّرنا بعلبة متّخذة شكل منحدر كتابة صمّمها مؤسّس بوفيه، السّيّد رافي. أطلقتْ بوفيه هذه السّنة ساعة Récital 26 Brainstorm Chapter One المتّسمة بمجموعة من الإبتكارات والإمكانيّات غير المسبوقة لضبط الوقت.

 

مقالة من كتابة سندي مناسا

شارك المقال

المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية 2019 – أفضل السّاعات النّسائيّة التي اخترناها لك

صورة من بياجيه

كان الأسبوع الفائت فترة ترقّبها مُحبّي السّاعات بشوق. وضجّتْ العاصمة السّويسريّة بالحركة في ظلّ إنطلاق المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية في Palexpo وأحدث التّصاميم الرّجاليّة والنّسائيّة.

فيا مُحبّة السّاعات، قرّرنا أن نزوّدك بملخّص عن أفضل ما قدّمه هذا المعرض. لذلك، جهّزي نفسكِ لتشهدي على مستوى عالٍ من الإبداع المرفق بلمسة حبّات الماس المتلألئة والطّابع المبهج للأحجار الكريمة ولمسة المجوهرات الخالدة والسّاحرة!

فعلاً، حاكى معرض السّاعات السّويسريّ الأرقى في العالم كلّ إمرأة منّا بلغة السّاعات وذلك بأروع الطّرق. من كارتييه التي بلغ إبداعها مستويات عليا وجيرارد-بيريغو إلى كلّ من بياجيه وبوم إيه مرسييه وهرميس، شهد المشاركون في هذا الحدث على تُحف فنّيّة فعليّة ستخطف أنظار الكلّ حتماً. وبالرّغم من غياب دار فان كليف أند آربلز وسحرها الشّاعري عن هذا المعرض، لم تخلُ نسخة هذه السّنة من هذا الحدث من الرّوعة أبداً.  

ندعوكِ إلى الإطّلاع على ما اخترناه لكِ من أروع السّاعات النّسائيّة التي عُرضتْ في خلال هذا الحدث، فانضمّي إلينا في معرض الصّور ودعي هذه التّصاميم تأخذكِ إلى عالم جميل!

 

مقالة من كتابة ميرلّا حدّاد

شارك المقال

هرميس في المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية 2019

كشفتْ هرميس في اليوم الأخير للمعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية أحدث تصاميمها أمام أعين خبراء عالم السّاعات وزوّار المعرض. فعلاً، إستولى محبّو السّاعات على جنيف لحضور المعرض الذي امتدّ من 14 إلى 17 يناير. قدّمتْ الدّار 5 ساعات جديدة، من تصميم ArceauL’heure de la Lune و ArceauAwooooo  و Slim d’HermèsCarre de Reve إلى كلّ من ساعتي Arceau Baobab Cat وArceauOursin.

ومن السّاعات الحديثة أيضاً Cape Cod المتّسمة بأسلوب جريء والتي ترتقي بالأنوثة إلى أعلى المستويات. إتّخذتْ هذه السّاعة التي كانت في الأساس عبارة عن مربّع داخل مستطيل شكل حلقات الوصل في سلسال المرساة على خلفيّة مطليّة بالاسود أو الأبيض وحزام يتمّ لفّه مرّتين على المعصم.

أمّا التّصميم المذهل الآخر، فهو Arceaul’Heure de la Lune، ساعة حالمة تجسّد الكون وتزوّد معتمدها بنظرة فريدة من نوعها عن أقمار كوكب الأرض الإصطناعيّة مع عرض متزامن لأطوار القمر في نصفي الكرة الأرضيّة الشّماليّة والجنوبيّة. وتعتبر هذه السّاعة تصميم آخر يعكس خبرة الدّار في مجال صناعة السّاعات.

 

مقالة من كتابة سندي مناسا

شارك المقال

أوليس ناردين في المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية 2019

عرضتْ أوليس ناردين في نسخة العام الفائت من المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية ساعة Freak Vision فأحدثت ضجّة كبيرة. أمّا هذه السّنة، فكشفتْ العلامة النّقاب عن ساعات Skeleton X التي لاقتْ إستحساناً كبيراً، إلى جانب تصاميم Freak X.  تتّسم تشكيلة Skeleton X، التي تجسّد إبتكارات ثوريّة وتقنيّات مذهلة لا يُعلى عليها وخبرة عريقة، بالجرأة وتمثّل نوعاً من التّصوير بالأشّعة السّينيّة لمستقبل عالم تصميم السّاعات. بمعنًى آخر، إنّها تجسّد فكرة واضحة جدّاً. وتتميّز هذه التّصاميم بسمات كثيرة، من كلّ تفصيل هندسيّ فيها إلى آليّة عمل مؤشّر الوقت وغيرها الكثير، إنّها لا تترك مجالاً للخيال.

كشفتْ الدّار عن هذه التّصاميم لأوّل مرّة عام 2016 وتعتبر النّسخة الحديثة منها محاولة ناجحة للفت أنظار الجيل الصّاعد. إنّها أيضاً ثمرة المزيج الرّاقي الذي جمع بين رموز صناعة السّاعات الكلاسيكيّة والتّصاميم المائلة إلى الطّابع الرّياضيّ أكثر في إبداع واحد. ترسم أربعة عقارب شكل X على القرص، يؤطّرها مستطيل يدور في دائرة، ما ينتج عن تلاعب جيومتريّ راقٍ. أمّا سيّدة الموقف في هذه السّاعة وأهمّ جزء فيها، فهي عجلة التّوازن المصنوعة من السّيليكون.

ساعة Skeleton X

-علبة مصنوعة من التّيتانيوم قطرها 42 مليمتر
-ظهر علبة مصنوع من كريستال الياقوت
-حزام مطّاطيّ
-ساعة مقاومة للماء حتّى عمق 50 متر
-إحتياطي طاقة يدوم حتّى 96 ساعة
-حركة شفّافة أبدعتها الدّار
-عجلة توزان مصنوعة من السّيليكون
-حركة يدويّة التّعبئة

 

مقالة من كتابة سندي مناسا

شارك المقال

غروبل فورسيه في المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية 2019

إختُتم اليوم الثّالث من المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقي لهذه السّنة مع دار غروبل فورسيه التي لم تفوّت فرصة تعريف العالم مجدّداً إلى تشكيلة ظريفة من السّاعات الرّاقية التي أبدعتها. 

لطالما إشتهرتْ تصاميم هذه الأخيرة بخصائصها الفريدة، إلى جانب عدد السّاعات التي تمّ الكشف عنها هذه السّنة في المعرض السّويسريّ. ولم تشكّل هذه السّنة أيّ إستنثاء عن باقي السّنوات، إذ إستمتع خبراء عالم السّاعات بالتّصاميم الرّاقية والتّطوّرات التّقنيّة التي قدّمتها دار غروبل فورسيه. ومن أهمّ السّاعات التي أثبتتْ أنّ غروبيل تستحقّ حتماً سمعتها الحسنة في عالم السّاعات تصميم Diamond Set Balancier Contemporain المتّسم بعلبة قطرها 41،6 مليمتر مع نسخة مرصّعة بالماس وقرص مصنوع من عرق اللّؤلؤ. وتوفّر هذه القطعة لمعتمدتها عجلة توازن حصريّة، إلى جانب إتّسامها بأبعاد فريدة من نوعها عزّز جمالها تلألؤ حبّات الماس التي تزيّنها، بحيث تأتي كلّ من علبتها وإطارها والوصلات والتّاج مرصّعة بحبّات ماس من أعلى جودة متّخذة شكل الباغيت. 

فعلاً، تعتبر ساعة Diamond Set Balancier Contemporain مزيجاً فريداً من نوعه يجمع بين الرّقيّ التّقنيّ والأناقة الجماليّة والخبرة.

 

مقالة من كتابة سندي مناسا

شارك المقال

بياجيه في المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية 2019

كانتْ مشاركة بياجيه في المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية السّنة الفائتة إنجازاً كبيراً بالنّسبة للدّار، إذ إحتفلت هذه الأخيرة بالذّكرى السّتّين لإطلاقها ساعة Altiplano  في خلال الحدث. أمّا هذه السّنة، فكانتْ أكثر روعة بالنّسبة لصانعة السّاعات السّويسريّة الرّاقية هذه، إذ كشفتْ الدّار عن أحدث ثلاث ساعات تتضمّن قطعاً من النّيازك. أجل، قرأتموها صحّ!

لطالما إشتهرتْ العلامة سابقاً بساعاتها الرّفيعة التي جذبتْ أنظار الكلّ وأحدثتْ ضجّة كبيرة منذ أن تمّ إبداعها. وتأتي ساعة Altiplano Metorite Flying Tourbillon مزوّدة بقرص مصنوع من النّيزك، مزيّن بلون الأزرق الغنيّ. وتمّتْ صناعة عدد محدود من هذه السّاعة الإستثنائيّة، ألا وهو 28 قطعة وتأتي هذه الأخيرة مرصّعة بدائرة من حبّات الماس التي تحيط بإطارها. هل نحن بحاجة إلى قول المزيد؟ تمثّل هذه السّاعة الكمال المطلق وتشكّل أكثر إنجاز ملحوظ في عالم التّرصيع بالأحجار الكريمة. ومن السّاعات الرّاقية الأخرى التي عرضتها بياجيه تصميم Piaget Possession Cuff المخصّص للمرأة الأنيقة، الواثقة في نفسها. محتفلة بالمرأة الحرّة، قدّمتْ الدّار ساعة مزوّدة بسوار مصنوع من الذّهب المشغول يدويّاً والمزوّدة بقرص أيقونيّ مصنوع من عرق اللّؤلؤ يتناغم بمثاليّة مع قماش الشّبك. وتزيّن حبّات الماس كلّ من العلبة والإطار الدّوّار بشكل كامل، ما يجعل هذه السّاعة من أساسيّات المرأة.

 

مقالة من كتابة سندي مناسا

شارك المقال

أي دبليو سي شافهاوزن في المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية 2019

كشفتْ أي دبليو سي شافهاوزن عن أحدث تصاميم Pilot’s Watches في المعرض الدّوليّ للسّاعات الرّاقية 2019 أمام أنظار حشد كبير من خبراء عالم السّاعات وسفرائها وأهمّ النّجوم في العالم.

واتّخذ المعرض التّجاريّ التّابع للعلامة وللمرّة الأولى على الإطلاق،  شكل مساحة مفتوحة  تشبه جناح طائرة وأرشد المدير التّنفيذيّ للعلامة الضّيوف ليشاهدوا أحدث تصاميم العلامة، من تصميم Spitfire الجديد إلى ساعات TOP GUN و Le Petit Prince.

وشهد المعرض السّويسريّ على إطّلاع زوّاره على العدد اللّامتناهي من السّاعات الحديثة، في حين عرّفتهم العلامة على تصميم Le Petit Prince من مجموعة Pilot’s Watches، وفعلاً تعتبر ساعة The Big Pilot’s Watch Constant-Force Tourbillon Edition "Le Petit Prince"  أوّل ساعة Pilot  مزوّدة بتوربيّون ثابت القوّة، كما أنّها أوّل ساعة متّسمة بعلبة مصنوعة من الذّهب الصّلب. إلى جانب إتّسامها بقرص بلون Midnight Blue، خُصّصتْ هذه السّاعة لتكريم رواية أنطوان دو سانت إكزوبيري تحت عنوان Le Petit Prince.  

وقدّمتْ الدّار أيضاً تشكيلة Spitfire الجديدة من مجموعة Pilot’s Watches وتحديداً Pilot’s Watch Timezoner Spitfire Edition “The Longest Flight”. وتتّسم ساعة Spitfire بمعايرات صنعتها الدّار واستوحي تصميمها من ساعة Mark 11.

شارك المقال