أكسسوارات

إنتقلي إلى عالم فالنتينو الجامح

جعلتْ فالنتينو مرّة أخرى عالم الحيوان يبدو أجمل من خلال مجموعتها الجديدة Panther. تخيّلي إمرأة تتّسم بالأسلوب الحسّيّ ضائعة في متحف La Specola للتّاريخ الطّبيعيّ في فلورنسا، محاولة إستكشاف الجانب الجامح لمجموعة فالنتينو الجديدة. في أجواء رائعة، تستكشف هذه الأخيرة الغابة بأسلوب أنيق، تاركة وراءها بصمة إبداعات الدّار الغامضة!

صورة الأكسسوارات من:Valentino Garavani Panther 
صورة الملابس الجاهزة: Valentino Panther
شارك المقال

مفهوم جديد للبدلة الرّسميّة البدلة المرفقة بشورت

مع إزدياد شهرة البدلة الرّسميّة النّموذجيّة وتلك المزوّدة بتنّورة في السّنوات القليلة الماضية، لا بدّ من أنّكِ تتساءلين ما هو الشّكل التّالي الذي ستتّخذه هذه الأخيرة. لقد إستُجيبت صلواتنا واختفت تساؤلاتنا. هذا الموسم، إستعدّي للإنطلاق في رحلة مفعمة بالسّعادة مع البدلات الرّسميّة الأنيقة المرفقة بشورتات متناسقة!

ولكن أوّلاً، لنتذكّر قليلاً بداية هذه الصّيحة. تعود هذه الصّيحة، التي تعتبر من أكثر الصّيحات شهرة في موسمي ربيع وصيف 2019، إلى حقبة الثّمانينيّات وهي تماماً مثل الأساليب والقصّات القديمة التي عادت إلى حياتنا من جديد. كانت البدلة الرّسميّة تعتبر ولا تزال طريقة مضمونة تثبت من خلالها المرأة أنّها تستطيع إعتماد أزياء متّسمة بطابع رجوليّ من دون أن يؤثّر ذلك على شخصيّتها. ولا شكّ في أنّنا نعشق هذه التّصاميم التي تبرز جانبنا المناصر للحركة النّسويّة!

ولسنا نحن الوحيدات اللّواتي عشقنها، فطبّقت علامات عدّة مثل مارك جايكوبس وتوم براون ودور أزياء أخرى مهمّة مثل شانيل CHANEL وسان لوران هذه الصّيحة في مجموعاتها. لقد تمّ تحديثها وتشخيص أساليبها، غير أنّها لا تزال تنقل الرّسالة الرّائعة نفسها. إطّلعي على القطع التي اخترناها لكِ!

 

مقالة من كتابة سندي مناس

ا

شارك المقال

إعتمدي فستان زفاف مكشوف على مستوى الكتفين

البحث عن الفستان المثاليّ لزفافكِ...يا لها من معضلة حقيقيّة...هذا إلى جانب الفترة التي تسبق الزّفاف المفعمة بالسّعادة والضّغوطات النّفسيّة في الوقت نفسه. يمكنكِ إعتبارها مشكلة وتقضي هذه الفترة وانت تتذمّرين أو يمكنكِ بالمقابل القيام بما يجب وإيجاد الجانب الإيجابيّ من هذه الحالة: فالتّسوّق نشاط مشوّق فعلاً!

ولكن أوّلاً، دعينا نناقش موضوع أحدث الصّيحات في ما يختصّ بفساتين الزّفاف؛ ثمّة عدد كبير من القصّات التي تتخلّلها لائحة أساسيّات العروس ومن ضمنها صيحة ستبقى أناقتها خالدة إلى الأبد: إنّها التّصاميم المكشوفة على مستوى الكتفين. فإظهاركِ لكتفيكِ في يومكِ المميّز هذا يعكس رقيكِ وأسلوبكِ البسيط الأنيق وهذا ما يدعو معظم العرائس إلى إعتماد هذا الأسلوب من فساتين الزّفاف. وبما أنّ الفستان المكشوف على الكتفين يُعدّ خياراً متوقّعاً للعديد، لا شكّ في أّنّه أسلوب شهير في صفوف العرائس، كما أنّه يعزّز جمال جسمهنّ أيضاً. سواء أخترت فستاناً منتفخاً أم قرّرت إعتماد أسلوب أكثر بساطة، في كلتي الحالتين يشكّل إبرازك لكتفيكِ في هذه المناسبة فكرة رائعة جدّاً. من الفساتين المصنوعة من الدّانتيل إلى التّصاميم المزيّنة بتفاصيل جميلة، لقد جمعنا لكِ أروع الفساتين المكشوفة على مستوى الكتفين من مجموعات موسم ربيع وصيف 2019. نتمنّى لكِ تسوّقاً مرحاً!

 

مقالة من كتابة سندي مناسا

شارك المقال

النّجوم الذين حضروا معرض Mademoiselle Privé من شانيل CHANEL في شانغهاي

كشفت شانيل CHANEL عن الفصل الرّابع من معرض Mademoiselle Privé في مركز West Bund Art في شانغهاي لتخبرنا قصّة مسيرة تنقلنا إلى أصول إبداعاتها وتلقي الضّوء على شخصيّتي الآنسة شانيل وكارل لاغرفيلد الجذّابتين والمفعمتين بالجرأة.

يجسّد المعرض ثلاثة عناوين رمزيّة متّخذة شكل ثلاثة منازل حيث كلّ منزل ينقلنا بشكل مدهش إلى عالم مصادر العمليّة الإبداعيّة في شانيل CHANEL. وتُرجمت هذه العناوين إلى شارع 31 كامبون الذي هو العنوان الخياليّ لإستيديو الإبداع وأتيلييهات الهوت كوتور وشارع 18 ساحة فاندوم حيث المجوهرات الرّاقية ومنطقة غراس حيث أبدع مركّب العطور إيرنست بو بمساعدة غابريال شانيل عطر CHANEL N°5 عام 1921.

وأطلقت الدّار أيضاً حساب Mademoiselle Privé على خدمة WeChat لتعزيز روعة التّجربة بالنّسبة للضّيوف الذين إستمعوا إلى قسم المقدّمة لدليل سمعيّ سجّلته سفيرة شانيل CHANEL زهو تشو خصّيصاً للمناسبة على البرنامج المصغّر. فتخيّلي إذاً أهمّية المعرض الذي إستمتع فيه الضّيوف بعرض خاصّ يليه إحتفال بالإفتتاح في الطّابق الأرضيّ لمركز West Bund Art، إلى جانب الأداء الحيّ لكلّ من المغنّية دوا ليبا والثّنائيّ Ibeyi ومنسّق الأغاني جيمس رايتون. وتضمّن الحضور سفراء شانيل CHANEL كيرا نايتلي وكارولين دو ميغري وزهو تشون وليو وين وويليام تشان وجيلي لين وفيكتوريا سونغ، إلى جانب الممثّلين جوليان مور وديلرابا ونينغ تشان وجينغ بوران.

شارك المقال

سكياباريلي ترحّب بمديرها الفنّيّ الجديد

صورة الغلاف من Instagram.com/Schiaparelli

شهدت دار سكياباريلي على مغادرة مديرها الإبداعيّ بيرتراند غويون المفاجئ مع إنتهاء مدّة التّعاون بينهما. وكان الأخير قد تربّع على عرش الدّار لمدّة أربع سنوات مدهشة أعاد في خلالها وضعها على رزنامة عالم الهوت كوتور، كما أنّه أعاد إليها عظمتها. وشهدت العلامة لمؤسِّسها دييغو ديلّا فالي تغييرات أخرى في خلال هذه المدّة منها إطلاق مجموعة ملابس جاهزة تطبّق مفهوم شاهد الآن-إشتري الآن.

فبعد 4 سنوات غيّرت تاريخ الدّار في خلال إدارة بيرتراند غويون الإبداعيّة لها، أعلنت هذه الأخيرة عن تعيينها مصمّم الأزياء الأمريكيّ دانيال روزبيري، المتخرّج من معهد الأزياء للتّكنولوجيا ومدير التّصميم السّابق لقسمي الرّجاليّ والنّسائيّ لدى علامة توم براون، ليحلّ مكان غويون.

نتحرّق شوقاً للإطّلاع على ما يخبّئه لنا فصل سكياباريلي الجديد!

شارك المقال

موقع 11 Honoré يأتي بتصاميمه الفريدة إلى الشّرق الأوسط

هل أنت من أشدّ محبّات موقع 11 Honoré؟ إذا كانت إجابتك نعم، ابتهجي لأنّ هذه المنصّة الخصّصة للملابس النّسائيّة الكبيرة المقاس تأتي بما تقدّمه من تصاميم متماشية مع الموضة إلى الشّرق الأوسط وبالرّوعة التي توقّعناها. مقدّمًا أساليب مختلفة من الرّفاهيّة وأزياء المصمّمين العصريّة، يعتبر هذا الموقع منصّة تسوّق أكثر رقيًّا ووقورًا، حيث تتوفّر للنّساء كافّة الأساليب الجميلة.

وأُطلقت هذه المنصّة في أغسطس 2017، كاشفةً عن سلسلة تتألّف من 14 مصمّم – وقد نمت هذه اللّائحة لتضمّ الآن 50 علامة تجاريّة وإنّها الآن حائزة على دعمٍ قويّ من مصمّمي أزياء على غرار زاك بوزن ونعيم خان و Sally LaPointe و Lela Rose وريم عكرا وبراندون ماكسويل وخوان كارلوس أوباندو وبرابال غورونغ ومونيك لويلييه وديما عيّاد وماركيزا وغيرهم الكثير. لكن قد تتسائلين لم وقع الاختيار على الشرق الأوسط.

حسنًا، إنّها وبكلّ بساطة مسألة تزويد زبونات الموقع بتصاميم قد لا يتمكّنّ من إيجادها على منصّات أخرى. بالفعل، إنّ النّساء، اللّواتي يفوق مقاسهنّ 10 على المقياس الأمريكي أو 14 على المقياس الإنكليزي واللّواتي لا يمكنهنّ إيجاد ملابس لائقة ومتماشية مع الموضة، سيتمكّنّ الآن من إيجاد ما يبحثن عنه. ولقد قلنا بما فيه الكفاية.

فالآن، يشحن هذا الموقع إلى كلّ من الإمارات العربيّة المتّحدة والكويت والبحرين والمملكة العربيّة السّعوديّة – لحسن حظّنا طبعًا.

وقال باتريك هيرنينغ، مؤسّس الموقع ومديره التّنفيذي: "بصفتنا علامة، إنّنا متحمّسون لتوسيع حضورنا في الشّرق الأوسط وتزويد النّساء بتصاميم راقية بمقاسات لم تكن متوفّرة من ذي قبل. ويثبت نجاح 11 Honoré في خلال العام الفائت أنّ هناك رغبة وحاجة للملابس الرّاقية بمقاسات تتراوح بين 10 و 24، وإنّنا نتطلّع لمنح النّساء في المنطقة فرصة اختيار أفضل ما يقدّمه المصمّمون والمجموعات المصمّمة خصّيصاً لهنّ."

شارك المقال

إنّه موسم الحقائب المتّسمة بالطّابع العمّاليّ

شهدنا في الرّبيع الفائت على إستيلاء الطّابع العمّاليّ على كلّ من الجامبسوتات والسّتـرات وغيرها من التّصاميم. أمّا هذا الموسم، فاستولى هذا الطّابع على الحقيبة النّموذجيّة. إنّها إسمٌ على مسمّى فعلاً: إنّها مصمّمة لتكون عمليّة، حقائب تتضمّن عدّة جيوب يمكنها إحتواء أغراض المرأة الأعزّ إلى قلبها. إنّها تجمع بين الطّابع العمليّ والأسلوب المتماشي مع الموضة بأكثر الطّرق أناقةً.

فكيف تدخلين هذه الصّيحة على إطلالاتك؟ حسناً، تعتبر تصاميم فندي مثاليّة كبداية، إرفقيها بشورت ركّاب الدّراجات الهوائيّة أو إحصلي على تباين جميل في إطلالتكِ من خلال الجمع بين الطّابع الرّياضيّ والأسلوب الرّاقيّ  عن طريق حمل هذه الحقيبة مع بدلتك الرّسميّة. مهما كانت طريقة إدخالكِ لهذه الصّيحة على إطلالاتكِ، إحرصي على أن تقومي بالأمر بطريقة تعبّرين من خلالها عن الرّسالة التي تريدين إيصالها. أتتساءلين عن الإطلالة الرّبيعيّة المثاليّة لهذه السّنة؟ إرفقي إطلالتكِ المتّسمة بطابع عمليّ بإبتسامة بيضاء عريضة وستتألّقين أينما كنتِ!

لمساعدتكِ على إحتراف إعتماد هذه الصّيحة، لقد جمعنا لكِ بعض صور يوميّات الموضة الملهمة المرفقة بهذه الحقائب.

مقالة من كتابة سندي مناسا

شارك المقال